Mouvement brownien

الحركة البراونية 

       

    

    يطلق اسم الحركة البراونية على الحركة العشوائية الدائمة الناشئة عن رجم جسيمات دقيقة معلقة في سائل أو غاز من قبل جزيئات السائل أو الغاز.

يعود الفضل في دراسة هذه الحركة إلى عالم النبات الاسكتلندي روبرت براون عام 1827. فقد لاحظ أن حبيبات الطَّلع

(grains de pollen) المعلقة في الماء تتحرك تحت المجهر جيئة وذهاباً في كل اتجاه، وأن هذه الحركة لاتعود إلى كائنات حية؛

إذ أنها لوحظت حتى في حبيبات طلع مضى عليها قرن من الزمان كما لوحظت في كريات معدنية ميكرونية.

ويمكن ملاحظة هذه الحركة كذلك على جسيمات دخان تنفخ في حجرة تحتوي على الهواء وتضاء جانبياً بمصباح قوي،

ويبين الشكل و الصورة المتحركة المشهد الذي يراه الراصد في عينية المجهر في هذه الحالة.

وقد أثبتت هذه التجارب أن الحركة البراونية غير ناتجة عن قوة حيوية بل تحدث نتيجة صدم جزيئات السائل أو الغاز للجسيمات المعلّقة فيهما.

في مائع تتحرك الدقائق (ذرات، أيونات، جزيئات) بصفة دائمة و عشوائية. هذه الحركة تسمى بالارتجاج الحراري لأنها ترتبط بدرجة الحرارة. 

 

 

 

 

 





 


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site

×